وزيرة فرنسية تعبر عن كرهها للحجاب الاسلامي

الثلاثاء 19 يناير-كانون الثاني 2021 الساعة 04 مساءً / وفاق برس/RT
عدد القراءات 226
علقت وزيرة الدولة لشؤون المواطنين في فرنسا، مارلين شيابا، على مشروع قانون مكافحة التطرف الإسلامي الذي أقرته الحكومة الفرنسية أخيرا.
وقالت الوزيرة في لقاء تلفزيوني إنها تقدمت باقتراح إضافة مواد إلى مشروع القانون، والذي حظر على الفتيات دون سن 18 عامًا ارتداء الحجاب في الأماكن العامة.
ويوجد في فرنسا نحو خمسة ملايين مسلم، وهي أكبر أقلية مسلمة في أوروبا.
وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، أقرت الحكومة الفرنسية مشروع قانون يهدف إلى التصدي للتطرف الإسلامي، وذلك بعد سلسلة هجمات شنها متطرفون، من بينها ذبح مدرس بعد اتهامه بالإساءة لنبي الإسلام محمد.
ويشدد مشروع القانون من القواعد الخاصة بالتعليم المنزلي وخطاب الكراهية، ويعزز كذلك الحظر المفروض على تعدد الزوجات من خلال رفض منح الإقامة للمرتبطين بأكثر من زوجة. ويمكن تغريم الأطباء أو منعهم من مزاولة المهنة إذا أجروا اختبارات كشف عذرية على الفتيات.
ويعد هذا المشروع جزءا من حملة طويلة الأجل للرئيس إيمانويل ماكرون لدعم قيم العلمانية، بينما يرى منتقدون، في فرنسا وخارجها، أن ماكرون وحكومته يريدان استغلال القانون لاستهداف الدين.
لكن رئيس الوزراء الفرنسي، جان كاستيكس، وصفه بأنه "قانون حماية" من شأنه تحرير المسلمين من قبضة المتطرفين. وشدد على أن النص "لا يستهدف الأديان ولا يستهدف الدين الإسلامي على وجه الخصوص".
مواضيع مرتبطة
مؤشرات بانتهاء أزمة الكورونا
حمزة منصور...... عندما تجتمع الموهبة مع الإبداع
مصر تحذر من سيناريو الهند الكارثي
ًصورة فضائية لبيت الله الحرام بامضاء أيد يابانية
بعض الأمراض تمنع نجاح مفعول لقاح كورونا
5 أطعمة غنية بفيتامين "د" يفضل تناولها دائما
سائحة أجنبية عالقة في سقطرى
اسلام ايطالية بسبب مختطفيها
بريطانيا تلجأ للدراجات الهوائية كأحد وسائل مكافحة الكورونا
جميع الحقوق محفوظة © 2012-2021 وفاق برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية