علاقة القوارير البلاستيكية بالسرطان

الخميس 22 فبراير-شباط 2018 الساعة 11 مساءً / وفاق برس:لينتا. رو
عدد القراءات 163
ينتشر بيع المياه والمشروبات الأخرى المعبأة في قناني بلاستيكية شفافة أو ذات ألوان مختلفة. والجميع يعتقد أنها غير ضارة بالصحة مثلها مثل القناني الزجاجية. 
ولكن علماء جامعة إكستر البريطانية اكتشفوا في أجسام المراهقين آثار مركب البيسفينول A، الذي هو مركب كيميائي يدخل في صناعة القناني البلاستيكية المستخدمة في تعبئة مياه الشرب وحاويات بلاستيكية لحفظ المواد الغذائية. 
إن تشابه البيسفينول A مع هرمون الإستروجين الأنثوي يسبب اضطرابات في الجهاز التناسلي وعدد من الأمراض السرطانية. بحسب صحيفة "ذي تلغراف". 
حلل الخبراء بول 94 مراهقا فاكتشفوا هذا المركب في 86 بالمئة منهم. كما شمل الاستبيان أسئلة عن المواد الغذائية التي يتناولونها، حيث أن المركبات الكيميائية الموجودة في الأكياس البلاستيكية تنتقل إلى المواد الغذائية أيضا. وعندما طلب من المشاركين في الدراسة عدم تناول مواد غذائية محفوظة في أكياس البلاستيك، لم ينخفض مستوى مركب البيسفينول في بولهم. 
يقول الخبراء إن الحمية الغذائية التي كانت تهدف إلى تخفيض مستوى المركب المذكور في بولهم لم تكن فعالة، لأنه حتى المواد الغذائية التي لم تكن محفوظة في أكياس أو حاويات بلاستيكية كانت تحتوي على مكونات تعرضت خلال تصنيعها إلى هذا المركب. وهذا يعني إن قناني مياه الشرب المستخدمة لفترة طويلة تشكل خطورة كبيرة على الصحة. 
ولكن الاتحاد البريطاني للبلاستيك انتقد استنتاجات العلماء مشيرا إلى أن دراسات عديدة أكدت سابقا على أن حفظ المواد الغذائية والمياه في حاويات وقناني من البلاستيك لا يشكل أي خطورة على صحة الإنسان. 


مواضيع مرتبطة
تطبيق "سناب شات" يخسر 1,3 مليار دولار بسبب تغريدة لكيلي جينير
احتراق سفينة في موسكو
صلاة بالبنادق
الفضائح تتوالى على ترامب
ثوران بركان بالقرب من منتجع ياباني
ناسا تحذر من الكويكب أسترويد
رئيس وزراء بريطاني متهم بفضيحة جنسية
فوائد اخرى لمعجون الأسنان
جميع الحقوق محفوظة © 2012-2018 وفاق برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية